الأربعاء , 25 نوفمبر 2020 - 11:51 صباحاً

المحامية وموجهة المجموعات نسمة جبارين لحيفا24نت: " موجه المجموعات بمثابة بئر عميق"!

المحامية وموجهة المجموعات نسمة جبارين لحيفا24نت: " موجه المجموعات بمثابة بئر عميق"!

المحامية وموجهة المجموعات نسمة جبارين لحيفا24نت:  موجه المجموعات بمثابة بئر عميق!

المحامية وموجهة المجموعات نسمة جبارين لحيفا24نت: " موجه المجموعات بمثابة بئر عميق"!

طباعة تكبير الخط تصغير الخط

 خاص لموقع حيفا24نت

يعتبر مجال "توجيه المجموعات" من المجالات الحيوية جدا في الأعوام الأخيرة، مجال يحتوي عدة عوالم، يغذي، يثري ويوجه مجموعات نحو اهداف وضعوها بعد سيرورة عمل مكثفة ومرافقة لهم.

التقينا المحامية والموجهة نسمة جبارين من حيفا، وكان لنا معها هذا اللقاء.

بداية، عرفينا عن نفسك...

نسمة جبارين زوجة وام لابنتين حاصلة على لقب اول في المحاماة ولقب ثان في الاستشارة التنظيمية وموجهة مجموعات. اعمل في مجال الحقوق وخاصة حقوق العمال منذ 18 عاما وفي ال3سنوات الاخيرة اشغلت منصب مساعدة مدير عام جمعية الفنار. اليوم بالإضافة الى كوني حقوقية اعمل كموجهة مجموعات ومستشارة تنظيمية مستقلة، فأنا اشغل منصب اداري في جمعية "سلامتك" (תהיה לי בריא). خلال مسيرتي المهنية في الحقوق حصلت على شهادة مدرسة للتربية الخاصة، مرافعة شرعية وحصلت على شهادة وساطة.

لماذا اخترت هذا المجال بعد سنوات طويلة من العمل في مجال الحقوق؟

قررت ان اضيف الى مسيرتي المهنية توجيه مجموعات واستشارة تنظيمية لأنني لمست ان البعض من الاشخاص بحاجة الى الارشاد والتوجيه في الكثير من مجالات الحياة بالإضافة الى الحاجة لتوعية الجيل الجديد وارشاده بطرق واساليب جديدة ومشوقة للنهوض بمجتمع أفضل مع قيم اجتماعية سامية تتحلى بروح القيادة، المسؤولية، المحبة والعطاء. العمل في جمعية منحني القوة والعزيمة لتحقيق حلم لي الا وهو تأسيس جمعية والتي تهدف الى احداث تغيير ايجابي في المجتمع. كوني حقوقية ومستشارة تنظيمية ومربية منحني التنوع في توجيه المجموعات من ورشات حقوق عمال او ورشات للعمال في مجال الادارة السليمة وحل النزاعات والعمل مع طلاب مدارس في مجال القيادة، تقبل الاخر، التنمر والى ما ذلك من تذويت قيم انسانية وتعزيز الشخصية.

ما هي المجموعة التي اثرت بها؟ ومن هي المجموعة التي تأثرت منها؟

المجموعة التي اثرت بها هي مجموعة طالبات من صف السابع والثامن ضمن مشروع تحديات وموضوع الورشات كان ما وراء الميكرفون والذي تضمن الكثير من القيم الاجتماعية والانسانية ومن اهمها، الوقوف امام الجمهور، كان هنالك طالبة تخجل من الحديث ومن المشاركة ولكن مع تشجيعي لها كل لقاء والوقوف على الجوانب الايجابية بشخصيتها استطاعت كسر حاجز الخوف والوقوف امام المشتركات بقوة وبدون خوف.

المجموعة التي اثرت بي هي مجموعة النساء في منتدى النسائي حيفا "بالإبداع نرتقي"، وذلك حين قمت بتمرير ورشة "تقبل الاخر"، اذ لم اتوقع كمية المشاعر والاحاسيس التي عبرت عنها المشتركات، فقد كان لقاء استطعت من خلاله الوصول الى اعماق كل مشتركة. شعرت انني جزء لا يتجزأ من كل واحدة حيث اتسم اللقاء بالصراحة التامة والمشاعر الفياضة وهو شيء ليس بالسهل الوصول اليه. لكن اعود واكرر ان وظيفة موجه المجموعات هي ايضا بمثابة بئر عميق يستطيع المشترك ان يرمي كل ما بجعبته من مشاعر وحتى اسرار شخصية التي من المستحيل ان يبوح بها موجه المجموعات وبالتالي في الكثير من اللقاءات يشعر المشترك براحة كبيرة وبطاقات كبيرة.

 

ما هي النصائح التي تقدميها كموجهة لطواقم التدريس في ظل تحدياتها الحالية؟

للمعلمين ان يكونوا قدو ة لتلاميذهم فهم مثل اعلى للطلاب. بالرغم من تعرض المعلمين الى ضغوطات العمل في هذه المرحلة الى جانب مشاعر الخوف والقلق من جائحة الكورونا التي اصابت العالم باسره، عليهم تحدي هذه العقبات والتعامل معها بشكل ايجابي. انصح الهيئة التدريسية باتباع هذه النصائح:

  • الالمام بكل ما يتعلق بالثقافة الصحية وتمريرها للطلاب بشكل مهني وواضح للحد من انتشار الفيروس.
  • تقبل وتفهم لمشاعر الطلاب في هذه المرحلة ومساعدتهم على تجاوزها والتخلص منها.
  • على المعلمين الاهتمام بنظام يومهم من اجل تجديد الطاقات والمحافظة على روتين يومي صحي ومفيد.
  • مهم جدا ان يتواصل المعلم مع تلاميذه للاطمئنان على حالتهم النفسية لان التباعد الاجتماعي يؤثر سلبا على نفسية الشخص.
  • مهم جدا ان يلائم المعلم رسالته التوعوية لفئه الجيل الملائمة.
  • في النهاية من المهم جدا التحلي بالصبر وروح المشاركة والتركيز على الجانب الايجابي.

وما هي النصائح التي تقدميها لأولياء الأمور؟

التفهم الاحتواء والارشاد الصحيح في هذه المرحلة حول كيفية التعامل ومواجهة هذا الفيروس من خلال الاستماع الى مشاعر الابناء، حثهم على استغلال الوقت بشكل سليم لتنمية مهاراتهم ومواهبهم، مشاركة الابناء في عدة فعاليات منزلية وخاصة صغار السن لكي يشعروا بالأمان. تفهم المراهقين خاصة بسبب التباعد الاجتماعي عن الاصحاب والانشطة الاجتماعية والمحببة لديهم ومشاركتهم في المشاعر.

مهم جدا ان نوجه ابناءنا لموضوع التنمر وارشادهم على التصرف اللائق وشرح تأثير التنمر وسلبياته على الضحية. على الاهل السيطرة والتحكم بمشاعرهم وعدم مشاركة تخوفاتهم مع الأبناء، وذلك لان الأبناء يعتبر والديهم مصدر الامان والطمأنينة.

وفي النهاية انصح الاهل إذا كانت هناك حاجه لتدخل شخص مهني ان لا يخجلوا من ذلك لما في ذلك مصلحة ابنائهم.

لو طلبنا منك اقتراح ورشة يمكن للأسرة او للأصدقاء اعتمادها لتعزيز الروابط بينهم؟ فماذا تقترحين علينا؟

اقترح ورشة بعنوان تعزيز الوعي الاسري التي من خلالها يتم شرح حول اهمية الروابط الاسرية وتعطى اليات في كيفية القضاء على النزاعات وحلها وكيفية استثمار الوقت مع العائلة. وتعطى ايضا امثلة لأنشطة عديدة التي بإمكان الاسرة ان تستغلها لتقوية العلاقات الاسرية. 

×